طارق عزيز في حوار مع علي الدباغ يكشف ألغازاً كثيرة من بينها سر اختفاء وزير الخارجية الأميركي السابق

بواسطة عدد المشاهدات : 1499
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
طارق عزيز في حوار مع علي الدباغ يكشف ألغازاً كثيرة من بينها سر اختفاء وزير الخارجية الأميركي السابق

واخ ـ متابعة

ذكرت قناة "العربية" ان الناطق السابق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ سجّل، وعلى مدى ثلاث ساعات متواصلة، ماوصفتها بـ " شهادة للرجل القوي في نظام صدام حسين طارق عزيز".

وقالت "العربية"،  انها حصلت على التسجيلات الكاملة لتبثها حصرياً ابتداء من الخميس المقبل.

واشارت العربية الى ان "طارق عزيز الذي تخلى عن سيجاره الشهير واستبدله بالسجائر التي لم يتوقف عن تدخينها طوال المقابلة بدا مرتاحاً، وهو يسرد شهادته (للتاريخ وعن التاريخ)" حسب وصفها.

وقالت ان عزيز "لم يترك، حدثاً مرّ به العراق خلال فترة مشاركته في السلطة، إلا ودخل في تفاصيله في هذه المقابلة التي أجريت في وقت سابق".

وقالت العربية ان "ما ستكشف عنه المقابلة، هو شهادة طارق عزيز على عهد مثير للالتباس، وما سيرد فيها يحتمل الخطأ والصواب، لكن الأمر المؤكد الذي يخص المقابلة، هو التوقع بأن تثير الكثير من الاعتراض والتأييد في ذات الوقت، السبب هو علاقتها بقضايا ما زالت محل خلاف وجدل حتى اليوم" حسب تعبيرها.

واشارت الى ان "من بين هذه القضايا، حقيقة أسلحة الدمار الشامل وأن صدام حسين كان مريضاً نفسياً حين قرر احتلال الكويت، واتهم عائلته بدفعه إلى كل الأخطاء التي ارتكبها، حتى إنه وصف صهر الرئيس العراقي السابق الذي انشق عليه حسين كامل بأنه (سرطان كان يتطلع إلى الاستيلاء على محل صدام نفسه)".

وبحسب "العربية" فأن في "هذه المقابلة، يحل طارق عزيز ألغازاً كثيرة من بينها سر اختفاء وزير الخارجية الأميركي السابق هنري كيسنجر في 22 تشرين الثاني 1980 في المنطقة حقيقة تزويد ألمانيا وإسبانيا صدام حسين بالأسلحة الكيماوية".

 

وان عزيز "حدد أيضاً بوضوح موقف العالم، عربياً وأوروبا وأميركيا من الحرب العراقية الإيرانية والموقف الروسي الذي كشف عن مفاجأة حول علاقته بطرفي الحرب عسكرياً".

واشارت الى ان "حين سأله الدباغ عن محاولة اغتيال الملا مصطفى البرزاني من قبل صدام حسين أجاب بأن الفاعل كان رجل المؤسسة الأمنية آنذاك ناظم كزار، وحين سأله عما إذا كان صدام على علم بالمحاولة أجاب تهرباً: لا أعلم (!)".

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الأكثر مشاهدة
حقوق الانسان: قرية البشير تعرضت لإبادة شاملة والنساء علقن بأعمدة الكهرباء
بدء اجتماع الرئاسات الثلاث وقادة الكتل في منزل معصوم
الشيوعي العراقي: كان اصرار بعض الكتل المتنفذة على التمسك بالنهج المحاصصي
بدء اعتصامات مفتوحة في ساحة الاحتفالات ببغداد.. شاهد الفيديو
شهداء وجرحى بتفجير انتحاري استهدف زوار الأمام الكاظم جنوبي بغداد
المطلك يطالب معصوم بارسال كتاب سحب الثقة عن العبادي
عمليات بغداد تنهي "الطوارئ" وتعيد فتح مداخل ومخارج العاصمة
الكتلة الصدرية : خياران يحددان حضورنا الى جلسات البرلمان
طهران تقترح المساعدة لحل الأزمة في العراق وتدعو جميع الأطراف إلى التهدئة
الجبوري يعدل عن قرار مقاطعة اجتماع الرئاسات ويقرر حضورها
مكتب الصدر: الشعب بدأ نهضته بالإصلاح ولن تنتهي الا بالإصلاح
صواريخ الحشد الشعبي تقصف تجمعا داعشيا داخل الفلوجة
قادة التحالف الوطني يدعون المتظاهرين لأخذ الحيطة والحذر والحفاظ على هيبة الدولة
عمليات بغداد: فتح الجسر ذو الطابقين
العامري يصدر امراً الى الحشد الشعبي وألوية بدر للاتحاق بقواطع حزام بغداد
(واخ) تنشر أسماء الفائزين في بغداد لحج 2017 و2018
امريكا تقدم خمسة ملايين دولار للمساعدة في تطهير الرمادي من مخاطر المتفجرات
معصوم يدعو جميع النواب الى عقد اجتماع اليوم الثلاثاء لتطويق تداعيات ازمة البرلمان
العامري يقرر سحب توقيعه من "وثيقة الشرف"
سليم الجبوري يهدد مشعان الجبوري بالتصفية ويصفه "قرقوز الشيعة والمالكي"
مجلس ديالى يعقد جلسة استجواب المحافظ وسط إجراءات أمنية مشددة في محيطه
استيقاظ النار
طائرات الـF16 العراقية تدمر منظومة اتصالات لداعش وتقتل 8 ارهابين في تلعفر
تحرير قائممقامية هيت
داعش تنتقم من "المتخابرين" بتفجير أطفالهم في الموصل
داعش تعترف بمقتل 650 من عناصرها في عملية تحرير هيت
الحج تستكمل التعاقد مع شركات سعودية مختصة استعدادا للموسم المقبل
من هم النواب المنسحبون من الاعتصام
حقوق الانسان: قرية البشير تعرضت لإبادة شاملة والنساء علقن بأعمدة الكهرباء
هيئة الحج تحمل شركات غير مجازة مسؤولية بقاء مواطنين عالقين في مطار النجف
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية