طارق عزيز في حوار مع علي الدباغ يكشف ألغازاً كثيرة من بينها سر اختفاء وزير الخارجية الأميركي السابق

بواسطة عدد المشاهدات : 1517
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
طارق عزيز في حوار مع علي الدباغ يكشف ألغازاً كثيرة من بينها سر اختفاء وزير الخارجية الأميركي السابق

واخ ـ متابعة

ذكرت قناة "العربية" ان الناطق السابق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ سجّل، وعلى مدى ثلاث ساعات متواصلة، ماوصفتها بـ " شهادة للرجل القوي في نظام صدام حسين طارق عزيز".

وقالت "العربية"،  انها حصلت على التسجيلات الكاملة لتبثها حصرياً ابتداء من الخميس المقبل.

واشارت العربية الى ان "طارق عزيز الذي تخلى عن سيجاره الشهير واستبدله بالسجائر التي لم يتوقف عن تدخينها طوال المقابلة بدا مرتاحاً، وهو يسرد شهادته (للتاريخ وعن التاريخ)" حسب وصفها.

وقالت ان عزيز "لم يترك، حدثاً مرّ به العراق خلال فترة مشاركته في السلطة، إلا ودخل في تفاصيله في هذه المقابلة التي أجريت في وقت سابق".

وقالت العربية ان "ما ستكشف عنه المقابلة، هو شهادة طارق عزيز على عهد مثير للالتباس، وما سيرد فيها يحتمل الخطأ والصواب، لكن الأمر المؤكد الذي يخص المقابلة، هو التوقع بأن تثير الكثير من الاعتراض والتأييد في ذات الوقت، السبب هو علاقتها بقضايا ما زالت محل خلاف وجدل حتى اليوم" حسب تعبيرها.

واشارت الى ان "من بين هذه القضايا، حقيقة أسلحة الدمار الشامل وأن صدام حسين كان مريضاً نفسياً حين قرر احتلال الكويت، واتهم عائلته بدفعه إلى كل الأخطاء التي ارتكبها، حتى إنه وصف صهر الرئيس العراقي السابق الذي انشق عليه حسين كامل بأنه (سرطان كان يتطلع إلى الاستيلاء على محل صدام نفسه)".

وبحسب "العربية" فأن في "هذه المقابلة، يحل طارق عزيز ألغازاً كثيرة من بينها سر اختفاء وزير الخارجية الأميركي السابق هنري كيسنجر في 22 تشرين الثاني 1980 في المنطقة حقيقة تزويد ألمانيا وإسبانيا صدام حسين بالأسلحة الكيماوية".

 

وان عزيز "حدد أيضاً بوضوح موقف العالم، عربياً وأوروبا وأميركيا من الحرب العراقية الإيرانية والموقف الروسي الذي كشف عن مفاجأة حول علاقته بطرفي الحرب عسكرياً".

واشارت الى ان "حين سأله الدباغ عن محاولة اغتيال الملا مصطفى البرزاني من قبل صدام حسين أجاب بأن الفاعل كان رجل المؤسسة الأمنية آنذاك ناظم كزار، وحين سأله عما إذا كان صدام على علم بالمحاولة أجاب تهرباً: لا أعلم (!)".

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الأكثر مشاهدة
ظهور حيوان غريب مصاص للدماء .. شاهد الصور
الخارجية تعلن اسماء الضحايا العراقيين في تفجيرات مطار اتاتورك
السفارة الأمريكية تعلن عن تسهيلات أئتمانية بقيمة 2.7 مليار دولار للقوات الأمنية العراقية
سليماني والمالكي وصورة بعد الافطار... شاهد الصورة
نقل جامعة الانبار الى موقعها الأصيل في الرمادي
مأدبة افطار صقور الجو العراقي هاربو الدواعش في جزيرة الانبار... شاهد الفيديو
قائد مكافحة الإرهاب: قواتنا توجهت إلى جنوب الموصل
القوات الأمنية في الفلوجة تحتفل بتحرير المدينة
السفير الامريكي يتحدث عن 100 عجلة رتل الدواعش الذي تم قصفه ويستبعد ان يكون عددها 400 عجلة
انتهاء معركة الفلوجة .. بعد تحريرها بالكامل
الخمور تملئ محاكم داعش الشرعية.. شاهد الفيديو
الجبوري يبحث مع رئيس الوزراء الكويتي التعاون الاقتصادي وملف النازحين
السفير الامريكي : ساعدنا البنك المركزي بالخبراء لكشف شركات غسيل الأموال
إحباط هجوم لـ"داعش" في صحراء كربلاء
المحكمة الاتحادية تحكم بعودة البرلمان إلى "وضعه السابق" بإلغاء جلستيه
الدعوة النيابية تؤكد عزمها رفع دعوى قضائية ضد الجميلي لمحاسبته على تصريحاته الطائفية
توجه لواء مدرع من الجيش إلى مخمور للمشاركة بتحرير الموصل
النائبة لقاء وردي تنشر صورا مفبركة لنساء الشيعة وتصفهم بـ " زواج المتعة".. شاهد الصور
داعشي مواليد 1999 يروي قصص " اللواط" بين مجاميع داعش
شاهد بالفيديو... داعش يصلب المفطرين على اعمدة الكهرباء في الموصل
هل يوجد ضريبة جديدة على رواتب الموظفين؟
شاهد بالصور.. اول فلوجية تخلع زي داعش
بماذا ردت وزيرة الصحة على كتاب العبادي بضرورة ايقاف عملها في الوزارة ؟.. شاهد الوثيقة ...
الجعفري والهميم يصلان إلى القاهرة حاملان رسالة من العبادي إلى السيسي
مراسل واخ: متظاهرو ساحة التحرير يرفعون لافتات تؤيد الجيش العراقي والحشد الشعبي
ظهور حيوان غريب مصاص للدماء .. شاهد الصور
بغداد تلزم اصحاب المولدات بالتسعيرة الجديدة وتتوعد المخالفين
النفط الخام يرتفع فوق سعر 50 دولارا للبرميل قبيل اجتماع اوبك
السبهان: الفلوجة سرطان و70% من فيها داعش .. والحشد الشعبي متطرف وتابع لإيران
الصدر بشأن تغيرات العبادي: "المفسد" لا يحاسب "المفسد"
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية