الشركة العامة للصناعات الكهربائية في الوزيرية تسعى لدعم وزارة الكهرباء

بواسطة عدد المشاهدات : 9169
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الشركة العامة للصناعات الكهربائية الشركة العامة للصناعات الكهربائية

واخ ـ بغداد

 

تعد الشركة العامة للصناعات الكهربائية الواقعة في الوزيرية من شركات وزارة الصناعة والمعادن التي تختص في صناعة المنتجات الكهربائية المختلفة المتمثلة بمراوح نسيم السقفية والمحركات الكهربائية ومضخات ماء المبردة وقواعد الفلورسنت الكهربائية والسخانات الكهربائية وبراد الماء والمكيفات بمختلف الاحجام والمولدات الكهربائية ومنتجات اخرى مختلفة والتي يحتاجها الفرد في مجالات حياته اليومية . سعت الشركة وبجهود ادارتها وملاكاتها العاملة لاعادة العملية الانتاجية فيها بعد الاحداث التي مرت بالبلد خلال عام 2003 وماتلاه وبدعم من وزارة الصناعة والمعادن من خلال تخصيص المبالغ اللازمة لتنفيذ اعمال ومشاريع التأهيل والتحديث والتطوير ضمن الخطة الاستثمارية للاعوام (2008-2011) .

 

وللاطلاع عن قرب وللتعرف على ماتم انجازه وتنفيذه من تلك المشاريع اضافة الى تسليط الضوء على منتجات الشركة الحالية وماتنفذه من اعمال ومشاريع لصالح القطاعين العام والخاص قمنا بزيارة موقع الشركة في الوزيرية وتحدثنا مع عدد من مسؤوليها وتجولنا في اقسامها ومعاملها فكان لنا حديث مع المهندس سلام سعيد احمد مدير عام الشركة الذي اشار فيه الى المبالغ التي تم تخصيصها للشركة للعام 2011 والبالغة (11) مليار ونصف دينار عراقي ضمن الخطة التكميلية للعام 2010 لاكمال مشروع المكيفات بمبلغ (11) مليار دينار ومبلغ (نصف مليار) دينار لاكمال تنفيذ مشروع تحسين بيئة الشركة موضحا بأن الشركة تمكنت من انجاز مشروع انشاء ورشة كبيرة متكاملة تتمثل بمعمل تصليح وصيانة محركات الجهد الفائق بخطوط انتاجية ومكائن ذات مناشئ اوربية والذي سيسهم في دعم وخدمة قطاعات الدولة المهمة كالنفط والكهرباء والري .

 

مضيفا بأن للشركة مشاريع اخرى قيد الانشاء منها مشروع تصنيع وانتاج محولات التوزيع الكهربائية حسب مواصفة وزارة الكهرباء معلنا وصول بعض مكائن المشروع والبعض الاخر قيد الوصول بمواصفات عالمية ومن مناشئ ايطالية ونمساوية اضافة الى مشروع تصنيع المكيفات المنفصلة بسعات (1.5 طن ، 2 طن ، 4 طن ، 6 طن) بمكائن وخطوط انتاجية جديدة من منشأ ياباني وبطاقة (50) الف جهاز/سنويا .

 

واوضح احمد ان الشركة كحال باقي شركات الوزارة تعاني من النقص الحاصل في الطاقة الكهربائية المجهزة واعتماد الشركة على المولدات الكهربائية المتوفرة لديها في تشغيل معاملها والتي لاتسد الحاجة كونها لاتوفر الطاقة الكهربائية المستقرة والمستمرة فضلا عن ارتفاع اسعار الوقود اللازم لتشغيل تلك المولدات والذي يشكل عبئا اضافيا على الشركة مؤكدا ان للشركة مشروع انشاء محطة كهربائية بطاقة 12 ميكاواط منها (8) ميكاواط للشركة و(4) ميكاواط للشركة العامة لصناعة البطاريات اذ ان الشركة حاليا في طور تحضير مواصفات تلك المحطة .

 

وعن الخطط المستقبلية للشركة قال احمد ان الشركة تسعى للتعاون مع القطاع الخاص لابرام وتوقيع عقود مشاركة بموافقة وزارة الصناعة والمعادن وعقود تصنيع للغير كعقد مشاركة لانتاج محطات التوزيع الكهربائية (الكيوسك) لصالح وزارة الكهرباء مبينا انه بانتهاء العام الحالي ستشهد الشركة البدء بالانتاج لمنتجات كهربائية جديدة معلنا حصول الشركة على رخصة تصنيعية من شركة سيمنس الالمانية لانتاج المنتجات الكهربائية لصالح وزارة الكهرباء.

 

كما حدثنا المهندس صفاء احمد نوري مدير المشاريع في الشركة حيث قال ان للشركة مشروعين اساسيين قيد الانشاء هما انتاج محولات التوزيع الكهربائية من (255-1000) كي في اي والتي تخدم قطاع مهم الا وهو وزارة الكهرباء بطاقة 3000 محولة مختلفة السعات/سنويا وبنسبة انجاز بلغت 37% حيث من المؤمل البدء بالانتاج في شهر تموز القادم مضيفا بأن المشروع الثاني هو مشروع تصيع المكيفات المنفصلة بسعات (1.5 طن ، 2 طن ، 4 طن ، 6طن (كنتوري) بطاقة 50 الف مكيف منفصلفي السنة لرفد السوق المحلية ودوائر الدولة المختلفة ومن المؤمل المباشرة بالانتاج في شهر ايلول القادم . مؤكدا بأن المنتج الوطني يتميز بمواصفات عالية الجودة لذا من الطبيعي ان يكون باسعار عالية مقارنة بالمنتج المستورد الرديء الغير مطابق للمواصفات .

 

وعند تجوالنا في الشركة التقينا خبير كيمياوي مها سامح اسماعيل التي حدثتنا عن المشروع البيئي الذي تقوم الشركة بتنفيذه حيث اوضحت بأن هذا الهدف من تنفيذ المشروع لمعالجة المياه الصناعية واعادة تدويرها وازالة التلوث الغازي في مرافق الشركة ضمن تخصيصات الخطة الاستثمارية لعام (2010-2011) والبالغة مليار ونصف دينار عراقي وبنسبة انجاز بلغت 87% مشيرة الى ان المشروع في طور انشاء البناية وانشاء المختبر ليتم بعدها نصب الاجهزة والمكائن الموجودة في الشركة .

 

وفي معمل المحركات تحدثنا مع مدير المعمل المهندس محمد هندي حيث قال ان انتاج المعمل يتمثل بمحركات كهربائية ( ربع حصان ، ثلث حصان ، ونصف حصان) لمبردات الهواء ومضخة ماء المبردة علامة (اكد) التي تعمل على المولدات ذات السعات القليلة مشيرا الى ان المعمل اجريت فيه اعمال تأهيل وصيانة للمكائن والخطوط الانتاجية مؤكدا ان لانتاج المعمل طلب جيد في الاسواق المحلية بسعر (45) الف للماطور و(11) الف للواتر بم .

 

وتابعنا التجوال في معامل الشركة الاخرى كمعمل انتاج صناديق الانارة ومعمل المكيفات المركزية كما زرنا مشروعي انتاج محولات التوزيع الكهربائية وتصنيع المكيفات واطلعنا على كيفية سير الاعمال فيهما وتحدثنا الى مسؤوليهما حول مايجري من اعمال وفي نهاية تجوالنا قمنا بزيارة معمل الجهد الفائق والتقينا فيه برئيس مهندسين جمال عامر حيث حدثنا قائلا ان هذا المعمل يختص بصيانة وتصليح محركات الجهد الفائق بدءا من (3.3 كيلوواط الى 11 كيلوواط) مشيرا الى ان هذا المشروع يخدم قطاعات مهمة وكبيرة كوزارات الري والنفط والكهرباء الامر الذي يتطلب وجود خبرات خاصة حيث ان فكرة انشاء المعمل هي لتحقيق التكامل الاقتصادي مؤكدا ان هناك دول قليلة تقوم بمثل هذا الانجاز ، كما اشار الى ان هذا المعمل يمثل ورشة خاصة متكاملة لتصليح المحركات وتصنيع الكويلات بمختلف قياساتها وبتكنولوجيا لاتقل عن التكنولوجيا العالمية كون المكائن الموجودة هي بمواصفات عالمية ومن مناشي اوربية حيث يتضمن المعمل ورش خاصة حسب طبيعة العمل معلنا ان العمل بضمان لمدة ستة اشهر بعد التصليح فضلا عن خدمة الكشف الموقعي .

 

 

 

 

 

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha
الأكثر مشاهدة
محافظ المثنى يعلن استقالته: لا استطيع المضي مع الشريك المعرقل
مراسل (واخ):الآلاف يتوافدون على ساحة التحرير ببغداد
المرجعية تفوض الحكومة والبرلمان والقضاء بتحقيق الاصلاحات بقرارات مقنعة للشعب
محافظ الديوانية يقدم استقالته الى العبادي
العبادي يأمر بفتح الشوارع المغلقة من قبل الأحزاب والمتنفذين في بغداد والمحافظات
بالوثائق .. استرداد اكثر من 628 مليار دينار لخزينة الدولة
بالوثائق.. مليارات الدولارات تسترد من جهاز المخابرات والنقل وهيئة البث والإرسال
قانون الأحزاب .. الحكومة تمنح الأحزاب راتباً شهرياً
بالوثائق.. معصوم يطلب من وزارة النقل تخفيض اجور النقل ﻻوﻻده وأقاربه المسافرين على متن الخطوط الجوية العراقية
وزير الدفاع يأمر بالتحقيق بنفاذ الكاز من ساحة الغام كربلاء
25 مليون دينار ضيافة وزير الكهرباء
العبادي يصدر اوامره بوضع الترتيبات اللازمة لفتح المنطقة الخضراء امام المواطنين
وصول 4 آلاف و 727 حاجا عراقيا للمدينة المنورة
العبادي يأمر بمراجعة بيع وإيجار وتمليك عقارات الدولة
مصرف الرافدين يعلن استرجاع عشرات المليارات من الدنانير كانت مهربة الى السوق ويتم تشغيلها من قبل بعض الجهات
(واخ) تنشر نص مشروع قانون الاحزاب الذي أقره البرلمان اليوم
العبادي : استغرب من سياسي يتظاهر ضد نفسه واذا عجز السياسيين ساقوم باقالتهم جميعاً
بالفيديو .. فساد وزير الكهرباء "الفهداوي"
تسريبات ... عن قرارات متوقعة للعبادي يصدرها خلال ساعات
دولة القانون : على المرجعية الدعوة بايقاف التظاهرات
وزير النقل السابق يواجه حكم بالسجن لسبع سنوات
الكرد : اطلقنا الخطوة الاولى لبناء "الدولة الكردية"
القانونية النيابية : نواب الرئيس ما يزالون بمناصبهم ولا يمكن اقالتهم إلا بتشريع قانون جديد
ماهي قائمة الاصلاحات التي نفذها العبادي؟
عنصر من "داعش" يقتل أمّه وشقيقه في الموصل والسبب ؟!
فساد من نوع جديد .. مسؤول ادارة الرحلات في مطار النجف عمره (19) عاما
النزاهة البرلمانية : القضاء سيحرك ملفات تخص المالكي
نائب يقدم استقالته تمهيدا لعودة المالكي الى البرلمان
محاولة اغتيال مدير شركة أجنبية وسط البصرة
بزمن التقشف .. البرلمان يعطي (وحدة الجميلي) 7 ملايين دينار .. شاهد الوثيقة
بالوثائق ... (واخ) تنشر اسماء المسؤولين الممنوعين من السفر
تعرف على حزمة العبادي الاصلاحية "الثالثة"
حاكم الزاملي يرد على نوري المالكي
(واخ) تنشر توجيهات العبادي الاصلاحية .. تعرف عليها
الخنجر مهدداً الأعرجي : قصفت الفلوجة وحسابك سيكون قريباً
المجلس العسكري لـ"داعش": بهاء الأعرجي لن يفلت من عقابنا ودعمه للمرتدين لن يمر مرور الكرام
(واخ) تنشر نص مشروع قانون الاحزاب الذي أقره البرلمان اليوم
سعد البزاز يصف المرجع السيستاني بـ" الشيطان الاكبر"
بالصور ... متظاهري ساحة التحرير يطالبون باقالة مدحت المحمود
(واخ) تنشر مصروفات وزير الكهرباء "الفهداوي" .. تعرف عليها
بالفيديو ... المتظاهرين يطردون النائبة شروق العبايچي
العبادي يرشق الوزارات ويدمج اخرى لتكون 15 وزارة فقط
العبادي : استغرب من سياسي يتظاهر ضد نفسه واذا عجز السياسيين ساقوم باقالتهم جميعاً
كتلة المالكي: تقرير الموصل تسقيط سياسي ومن باب ثارات بدر وحنين
هوشيار زيباري من ينوب العبادي في حال غيابه
  • إرسل إلى صديق إرسل إلى صديق
  • نسخة صالحة للطباعة نسخة صالحة للطباعة
  • نسخة نصية نسخة نصية